أفضل 3 طرق لتفادي و معالجة لدغات الأفاعي

انه بالفعل كابوس مخيف،أن تسير في البرية تحت الشمس الساطعة… فجأة تظهر من العدم أفعى و تقوم بمهاجمتك. في ذلك الموقف عليك أن تعرف بسرعة كيف تعالج اللدغة، فإذا تم علاجها بالطريقة الصحيحة،حتى لدغات الأفاعي الجد سامة يمكن التغلب عليها.
بعد الانتهاء من قراءة هذا الموضوع ستتعلم الطرق الصحيحة للتعامل مع لدغات الأفاعي و التي ستجعلك تخرج و تستمتع بوقتك عند التنزه، التخييم أو تأمل منظر جميل.

الطريقة 1: علاج لدغة أفعى قاتلة

1. اتصل بخدمة الاستعجالات أو أصرخ طلبا للنجدة

  • إذا كنت وحيدا و غير قادرا على السير، تحرك بحذر لطلب المساعدة. معظم لدغات الأفاعي لا تكون خطيرة، لكن عندما تتعرض للدغة من أفعى قاتلة حاول الحصول على الرعاية الصحية في أسرع وقت ممكن. أولا،سيحاول عمال الإغاثة معرفة نوع الأفاعي الموجودة في المنطقة،مما سيساعدهم على تحديد العلاج المناسب.
  • لن تستطيع تحديد ما إذا كانت الأفعى التي تسببت باللدغة خطيرة أم لا بمجرد رؤية العضة، و لهذا من الضروري الحصول على مساعدة طبية على الفور مهما كان شكل اللدغة.
  • حافظ على هدوئك، فالذعر سيزيد من خفقان قلبك مما سيمكن السم من الانتشار بسرعة في جسدك،فحاول البقاء هادئا قدر المستطاع.
  • إذا كان بإمكانك الاتصال بالمركز الوطني للتحكم بالسموم فافعل،فلربما قدموا لك نصيحة ثمينة جدا.

2. لاحظ و تذكر شكل الأفعى

  • سيحتاج المسعفون إلى معرفة أوصاف الأفعى ، فمن الأفضل ان تلتقط صورة لها أو سجل في ذهنك تفاصيل شكلها.
  • لا تحاول إمساك الأفعى فهي سريعة جدا،إ لا إذا كنت خبيرا في ذلك.
  • لا تمشي بالقرب منها أو تحاول الاطلاع عليها عن قرب فذلك ليس آمن. ،ببساطة أنظر إلى الأفعى بسرعة و ابتعد عنها.

3. الابتعاد عن الأفعى

  • بعد أن تتعرض الى لدغة أولية، عليك أن تتحرك على الفور لكي لا تتعرض للدغ مرة أخرى. قف في مكان آمن و بعيد دون أن تجري فقلبك سيبدأ في الخفقان بشدة وبالتالي سينتشر السم بسرعة في جسدك.
  • اذهب إلى مكان آمن.
  • حاول أن تبقى ثابتا و لا تتحرك كثيرا عندما الوصول الى مكان آمن.

4. تجميد و عزل منطقة اللدغ

أحصر المنطقة و أخفضها مقارنة بمستوى القلب،هذا لضمان عدم انتشار السم،فذلك سيبطئ تدفق الدم و سيعزله عن باقي الجسد.

إذا كان بالإمكان،ضع جبيرة في المنطقة المصابة للتحكم في السم. استخدم العصا و ضعها على جانبي اللدغة ،ثم قم بربط قطعة من القماش في الأسفل و الوسط و الأعلى لكي تثبيتها.



5. نزع الملابس ،الحلي،أو أي شيء محيط بمكان الإصابة

فلدغات الأفاعي يمكن أن تسبب تورما سريعا و حادا،حتى قطعة الملابس الفضفاضة يمكن أن تغدو ضيقة.

6. تنظيف الجرح

نظف الجرح قدر الاستطاعة ،لكن لا تضغط عليه باستعمال الماء،خذ قطعة قماش نظيفة و مبللة بالماء. نظف الجرح بلطف و لكن على أكمل وجه ممكن. عندما تنتهي قم بتغطيته بقطعة قماش نقية.

7. السعي أو انتظار المساعدة الطبية

أفضل ما يمكنك فعله هو إيجاد المساعدة الطبية فورا. الخبر الجيد هو أنه إذا قمت بتنقية الجرح و نزعت الحلي و لم يكن هناك تورم فذلك يعني أن اللدغة على الأغلب لم تسببها أفعى سامة،و مع ذلك يبقى هناك خطر الالتهاب أو رد فعل عنيف كالحساسية، لذلك يجب عليك الحصول على الرعاية الصحية في أسرع وقت ممكن.

8. تجنب الخطوات التي من شأنها أن تزيد الوضع سوءا

هناك الكثير من المعلومات الخاطئة المتعلقة بعلاج لدغات الثعابين و التي تسبب خطرا كبيرا و هذه أمثلة منها:

  • لا تحاول قطع أو مص السم لإخراجه،فلربما زاد ذلك من احتمال انتشار العدوى ،و بمصه يمكنك أن تعرض نفسك للتسمم.
  • لا تستخدم ضمادة أو ثلج على الجرح،حيث يعتقد الخبراء أن وقف النزيف يحتمل أن يقيد تدفق الدم أكثر من اللازم،و الجليد يمكن أن يزيد من الضرر.
  • لا تشرب الكحول أو الكافيين ،فذلك يمكن أن يزيد من معدل ضربات القلب فينتشر السم،بدل ذلك ابق الجرح رطبا باستعمال الماء.

9. فهم الرعاية الطبية التي يجب تلقيها

في غرفة الطوارئ،سيتم التعامل مع التورم ،الألم،و الأعراض المرتبطة بلدغات الأفاعي و التي تشمل: الغثيان، الدوار، التخدر، صعوبة في التنفس، و البلع. سيتم فحص ضغط الدم،أو أي أضرار لحقت بتدفق الدم أو الجهاز العصبي، أمراض الحساسية و التورم. يرتبط العلاج بالأعراض، فإذا تطورت هذه الأخيرة فستبقى في المستشفى في فترة الملاحظة، لأن بعض الحالات تحتاج إلى وقت طويل لتظهر.

إذا كانت الأفعى التي لدغتك سامة، قد يتم علاجك بمضاد السم(و يعرف أيضا بالمصل) وهو مزيج من الأجسام المضادة التي ستقوم بمواجهة سموم الثعبان و هي آمنة و فعالة للصغار و البالغين.



حسب الأعراض، يمكن أن تحتاج إلى أكثر من جرعة واحدة، وربما ستوصف لك مضادات حيوية لمنع الالتهابات كما يمكن أن تحتاج إلى تطعيم ضد التيتانوس ،و إذا كانت اللدغة جد خطيرة فلربما ستكون هناك عملية جراحية.

10. اتبع التوصيات للحصول على رعاية مستمرة للدغة

بمجرد الخروج من المستشفى احرص على إبقاء منطقة اللدغة نظيفة و مغطاة واتبع الإرشادات الطبية للعناية بالجروح. فيما يتعلق بكيفية تنظيف الجرح(عادة بالماء و الصابون)و كيفية اكتشاف الالتهابات التي تشمل التورم، الاحمرار، الحرارة القادمة من موقع الإصابة، و حتى الحمى. إذا أحسست بأي من هذه الأعراض اتصل بالطبيب في أسرع وقت ممكن.

11. ابقى هادئ في حال عدم التمكن من الحصول على الرعاية الصحية

إذا كنت في البرية مع عدم وجود أمل في وصول المسعفين قريبا،أفضل ما يمكنك عمله هو الاسترخاء و انتظار خروج السم من جسدك، ففي معظم الحالات، لا تفرز الأفاعي سما كافيا لدرجة القتل. عالج الأعراض إن وجدت، و الأهم من ذلك ،حافظ على هدوئك و لا تتحرك كثيرا، فذلك الخوف و القلق من اللدغات هو الذي يؤدي إلى الموت في الكثير من الحالات. إذا رأيت أناسا في نفس المكان أطلب منهم الاتصال بالإسعاف أو إمدادك بمضخة شفط (pump suction device) إن وجدت.

كن أول من يكتب تعليق

أكتب تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني


*